VPN
أخر الأخبار

ما هو متصفح تور Tor وهل يجب عليك استخدامه؟

تور Tor هو متصفح يساعدك على إخفاء هويتك على الإنترنت. تعرف على آلية عمله، مميزاته، وكيف تستخدمه بطريقة صحيحة.

إذا علمت أن تطبيق واحد على الإنترنت مثل “جوجل” قد يعلم عنك أكثر ما تعلمه زوجتك عنك، فما قدر المعلومات التي قد تعلمها عنك الحكومات والأنظمة والشركات من تتبع نشاطك الكامل على الإنترنت؟

في ظل تضخم حجم البيانات التي يمكن الوصول إليها عن طريق الإنترنت، يسعى الكثير من المستخدمين إلى الحصول على قدر أعلى من الأمان والخصوصية. متصفح تور Tor هو واحد من أسهل الطرق التي تمكنك من ذلك. نتناول في هذه المقالة شرح لمتصفح تور، آلية عمله، متى يجب عليك استخدامه، وكيف تفعل ذلك بطريقة صحيحة وآمنة؟

ما هو تور Tor؟

تور Tor هو متصفح مجاني مفتوح المصدر Open Source مُصمم خصيصًا لإخفاء هوية المستخدمين أثناء التصفح. ويُدار المتصفح المجاني تور من قبل منظمة غير ربحية للتعليم والبحوث مقرها ولاية ماساتشوستس بالولايات المتحدة يطلق عليها اسممشروع تور- Tor Project“.

تأتي تسمية “تور” كاختصار لـ “The Onion Router”، وهو يقوم بإخفاء موقع مستخدميه ونشاطهم على الإنترنت عن طريق شبكة ضخمة من الحزم Packages التي تعمل كطبقات الواحدة تلو الأخرى كطبقات البصلة. وتغلف طبقات تور المتتالية بيانات التصفح الخاصة بك بعدة طبقات حماية حتى تصل لوجهتها النهائية. وبتلك الطريقة لا يستطيع أي من الأطراف التي تمر بياناتك من خلالها معرفة هويتك حتى مزود الخدمة الخاص بك ISP.

tor

صورة: واجهة متصفح تور.

كيف يعمل متصفح تور Tor؟

عند استخدام أي متصفح عادي مثل جوجل كروم Chrome، يقوم مزود خدمة الانترنت الخاص بك Internet Service Provider (ISP) (وهي الشركات التي توفر لك شبكة اتصال بالإنترنت) بتوجيه مرور حزم البيانات من وإلى جهازك عن طريق عنوان الـ IP الخاص بك. وبالتبعية، فإن حركة مرورك بالكامل تكون تحت مراقبة تلك الشركات التي يمكنها التعرف على هويتك من خلال عنوان الـ IP الخاص بكل جهاز.

تقوم الفكرة الأساسية لآلية عمل متصفح تور لإخفاء هويتك على مبدأ: “أن أفضل وسيلة للهروب من الملاحقة من قبل أي متلصص هي سلك طرق ملتوية كثيرة لإلهاء وتشتيت الشخص المُراقب وتضييع أثرك. هذا بالضبط ما يفعله تور في بياناتك، حيث يقوم بتشفيرها وإخفائها بداخل الكثير من الطبقات ويرسلها في مسارات عدة حتى تصل لوجهتها الأخيرة.

وقد صرح مهندس البرمجيات روبرت هيتون في ملخص لكيفية إخفاء هويتك أنه: “عند زيارة أي موقع إلكتروني عن طريق متصفح تور فإن جهاز الكمبيوتر لا يتصل بالسيرفر الخاص بموقع الويب مباشرة. حيث يقوم تور ببناء مسار ملتوٍ من خلال دائرة عشوائية مكونة من 3 عقد (Nodes)، ويتم إرسال بياناتك عبر تلك الدائرة. وبذلك فإن العقدة الثالثة (عقدة الخروج Exit Node) هي التي تقوم بإرسال البيانات إلى السيرفر الخاص بالموقع الإلكتروني الذي تحاول الاتصال به. وبنفس الطريقة يرسل السيرفر استجابته إلى عقدة الخروج ومنها إلى بقية الدائرة حتى تصل لجهازك”

فيم يستخدم متصفح تور – Tor؟

يمثل متصفح تور الخيار الأفضل والأوفر لأي شخص يحاول التحايل على قيود الرقابة في بلده ويعتبره بعض السياسيين الخيار الديموقراطي لتصفح الإنترنت في ظل غياب خصوصية المستخدمين.

وكذلك يمكنك تور من الوصول إلى ما يطلق عليه الويب المظلم Dark Web، تلك المواقع التي لا تخضع لأي رقابة. قد توحي التسمية بإن تلك المواقع لا تستخدم إلا لأغراض إجرامية. وهي بالفعل تستخدم لتلك الأغراض ولكنها أيضًا تمكنك من الحفاظ على خصوصية بياناتك وإخفاء الـ IP الخاص بك. مما يجعل تور هو الأداة لتحقيق حرية الرأي على الإنترنت في بلاد تحاول التجسس باستمرار على نشاط شعوبها على الإنترنت. على سبيل المثال، صرحت جريدة الجارديان بأن فيسبوك يسمح لمتصفحي تور بالدخول لفيسبوك من خلال الرابط التالي: https://facebookcorewwwi.onion/ ولكن لو حاولت الدخول على هذا الموقع من متصفحك العادي ستظهر لك رسالة بأن هذا الموقع لا يمكن الوصول إليه.

لست بحاجة إلى الخصوصية أو إخفاء بياناتك على الإنترنت.. فكيف تستفيد من متصفح تور؟

لست بحاجة لأن تكون مخالفًا للقانون أو مهووسًا بالتخفي لكي تحتاج لبعض الخصوصية على الإنترنت. كم مرة استخدمت جوجل Google للبحث عن حالة مرضية محرجة، أو غرض تود شرائه أو أي موضوع شائك ثم غمرك سيل الإعلانات والدعاية على كل منصات التواصل وأينما ذهبت بشكل مزعج ينتهك خصوصية قراراتك ويلح عليك لتقوم بشراء منتج ما لا تحتاجه بالضرورة!

يساعدك Tor في التخلص من  المتسللين والأطراف الثالثة Third Parties التي تستخدمها الحكومات والشركات لتتبع عادات التصفح الخاصة بك وإرسال إعلانات تجارية بغيضة في اتجاهك.

 

كيف تستخدم متصفح تور – Tor بطريقة صحيحة؟

أثناء استخدام متصفح تور Tor فإن بياناتك يتم إحفائها عن طريق تنقل البيانات بين عدة عقد على شبكة تور. ولكن هذا لا يجعل من المستحيل على موقع الويب تتبع هويتك ومكانك.

أيضًا، قد يبطئ متصفح تور من سرعة اتصالك بالإنترنت نظرًا لوجود تلك العقد التي تمر خلالها البيانات قبل أن تصل لموقع الويب الذي تريد تصفحه.

إليك بعض النصائح التي تساعدك في الحصول على أفضل تجربة تصفح مع تور Tor :

1.     تخطي مشكلة السرعة:

في حال وجدت أن سرعة اتصالك بالانترنت منخفضة بشكل كبير أو أن الصفحة التي تحاول الوصول إليها لم تعد تستجيب. بإمكانك بدء دائرة تور Tor جديدة عن طريق الضغط على أيقونة الخيارات وتحديد خيار “New Tor Circuit for this Site”.

2.     استخدم محرك بحث آمن:

تحتاج إلى تغيير محرك البحث الذي تستخدمه، حيث أن محركات البحث مثل Google و Bing وغيرها تقوم بتتبع حركة بحثك على الإنترنت. على النقيض، يمكنك استخدام محرك بحث مثل DuckDuckGo حيث يمنحك قدر أكبر من الخصوصية والأمان أثناء تصفحك.

torbrowser

3.     تجنب تثبيت ملحقات المتصفح

قد تؤدي تلك الملحقات إلى تسريب بياناتك أثناء التصفح

4.      تأكد من استخدام HTTPS:

حتى تظل آمنًا ومجهول الهوية على الانترنت، تأكد من أن المواقع التي تقوم بزيارتها تستخدم بروتوكول HTTPS أي بروتوكول نقل النص التشعبي الآمن.

ولحسن الحظ يأتي متصفح تور مزودًا بملحق HTTPS everywhere. يقوم هذا الملحق بإعادة توجيهك إلى الإصدار الآمن من أي موقع ويب في حال توفره.

راجع شريط العنوان باستمرار. في حال تصفحك موقع آمن ستجد رمز قفل أخضر، إذا لم تجده اضغط على رمز الـ “i” لمزيد من المعلومات.

5.     استخدم تور Tor مع VPN

يعد استخدام Tor غير قانوني في الكثير من البلدان مثل الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وغيرها.

هذا يعني أن هناك خطر قائم عند استخدام متصفح Tor في تلك الدول. ولتخطي ذلك الخطر فإن الحل الأمثل هو استخدام برنامج VPN مع تور Tor.

تخفي شبكات الـ VPN عنوان الـ IP الخاص بك، وبذلك لن يتمكن مزود خدمة الإنترنت الخاص بك IPS من معرفة ما إذا كنت تستخدم تور Tor أم لا.

اقرأ الدلل الكامل لبرامج الـ VPN في 2021.

ما زال استخدام تور محل جدل ونقاش بين مؤيد يراه أداة لتحقيق ديمقراطية الإنترنت، ومعارض يعتبره خروج عن القانون. لذلك إذا قررت التصفح باستخدام Tor، عليك استخدامه بحذر حتى تحقق أكبر قدر من الأمان والخصوصية لبياناتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق